الرياضة

41074‏السنة 123-العدد1999مايو22‏6 من صفر 1420 هـالسبت

تفاصيل مهزلة الاتحاد والأهــلي في نهائي كأس مصـرللسلة
لا عقوبات علي الأهلي‏..‏ والغرامة المالية تنتظر الاتحاد

كتب ‏-‏ علي بركــة
حتى كاميرات التليفزيون لم تسلم من التدمير
صرح مصدر مسئول باتحاد كرة السلة بأن لجنة المسابقات بالاتحاد تجتمع خلال الـ‏48‏ ساعة القادمة لاستعراض تقريري المراقب صفوت عـزت‏(‏ رئيس منطقة الاسماعيلية‏),‏ وماجد الدالي الحكم الاول لمباراة الاهلي والاتحاد التي جرت مساء امس الاول في نهائي بطولة كأس مصر‏,‏ والتي انهاها الحكم قبل موعدها بــ‏12‏ ثانية لاستحالة إستكمالها بسبب احداث الشغب التي اندلعت في الصالة‏..‏ وقال نفس المصدر ان التوصيات المقترحة التي ينتظر ان ترفعها لجنة المسابقات الي المكتب التنفيذي الذي سيرفعها بدوره الي مجلس ادارة الاتحاد لاعتمادها‏.‏ربما تتضمن الادانة لنادي الاتحاد السكندري‏,‏ مشيرا الي أن ما هو مقترح توقيع عقوبة مالية لاتقل عن خمسة آلاف جنيه‏,‏ ونقل عدد من المباريات من ارضه لا تقل عن اربع بداية من الموسم الجديد‏,‏ مع التنبيه بتشديد العقوبة فيما لو تكررت هذه الاحداث مرة اخري‏.‏
وقال هذا المسئول ان دليل الادانة الاول علي الاتحاد هو ان جماهير النادي ظلت ملتزمة في المدرجات وقت ان كان الفريق متعادلا‏55/55,‏ او عندما كان الفارق بسيطا ثم تعمدت إفساد المباراة عندما اتسع الفارق الي‏13‏ نقطة قبل النهاية بـ‏12‏ ثانية‏,‏ اي عندما تأكد لها ضياع الكأس وعدم استطاعة فريقها التعويض‏.!‏
واضاف نفس المسئول ان حكم اللقاء الاول ماجد الدالي قرر انهاء المباراة وعدم استكمالها بعدما تبين له استحالة استكمال الثواني المتبقية‏.‏
وكان محمود احمد علي رئيس لاتحاد اكثر المسئولين تمسكا باستكمال المباراة التي توقفت بالفعل لأكثر من‏90‏ دقيقة كاملة‏..‏ غير انه لم يستطع الاستمرار علي موقفه عندما عادت للتوقف مرة أخري قبل النهاية بـ‏12‏ ثانية‏..‏ وفور اصدار الحكم الدولي ماجد الدالي قراره بالغاء المباراة‏,‏ وعدم استكمالها‏..‏ قرر رئيس الاتحاد علي الفور فوز الاهلي بالبطولة علي اساس ان الوقت المتبقي لم يكن يكفي لتعويض الفارق الذي كان قد اتسع الي‏(13‏ نقطة‏).‏
ولم يستطع رئيس واعضاء مجلس ادارة الاتحاد المصري تسليم كأس البطولة الي لاعبي الاهلي إلا بعد اخلاء الصالة تماما من جمهور ولاعبي نادي الاتحاد‏.‏
وبهذه الاحداث التي وقعت في الصالة البالونية بالكلية الحربية بمصر الجديدة‏..‏ يكون اتحاد اللعبة قد فقد آخر صالة في القاهرة كان يمكن ان ان تستضيف المباريات المهمة الحساسة التي تقام علي ملاعب محايدة‏,‏ مثل الدورات المجمعة ونهائي البطولات المحلية الكبري‏..‏ وذلك بعد اعتذار ادارات جميع الصالات المهمة بالقاهرة عن استضافة مباريات كرة السلة‏,‏ بسبب ما ينجم عنها من احداث شغب مدمرة‏,‏ بخلاف اي لعبة اخري غير كرة السلة‏..‏ وهو امر يشير الي عدم توقيع عقوبات صارمة من جانب اتحاد كرة السلةالمصري في معاقبة المخطئين‏,‏ مما ادي الي تكرار هذه الحوادث التي تقع ـ علي سبيل المثال ـ للمرة الثالثة في هذا الموسم وحده‏..‏ إذ سبق ذلك حوادث اخري مشابهة‏,‏ وقعت في مباراة الاهلي والزمالك بصالة الزمالك في الدور الاول ـ ثم مباراة الاهلي والاتحاد بصالة شبين في الدورة المجمعة الثانية بشبين‏..‏ واخيرا في صالة الكلية الحربية في نهائي كأس مصر‏.‏

بداية الصفحة

تقارير المراسلين
العالم
الوطن العربي
مصر
الصفحة الأولي
ثقافة و فنون
الرياضة
أقتصاد
قضايا و أراء
تحقيقات
ملفات الأهرام
أعمدة
الكتاب